• 14/12/2015
    دخان، 31 ديسمبر 2015: افتتحت الدكتورة حنان الكواري، مدير عام مؤسسة حمد الطبية ؛ مركز نقاهة المرضى الجديد في المستشفى الكوبي عضو المؤسسة ، بهدف تقديم الرعاية للمرضى الذين يمرون بفترة النقاهة بعد العلاج وتجاوز المرحلة الحرجة وضمان المتابعة والإشراف الطبي قبل خروجهم بصورة نهائية من المستشفى.

    ويعتبر مركز نقاهة المرضى، والذي تم تجهيزه بستة عشر سريرًا جزءًا من البنية التحتية القائمة في موقع المستشفى، حيث تم تحويل جزء من سكن موظفي المستشفى وتعديل هيكله الإنشائي ليتناسب مع الخدمات المقدمة في المركز، ويتم إدخال المرضى الذين يحتاجون لفترة النقاهة بعد العلاج والتي تتراوح بين أسبوعين وثلاثة أسابيع قبل تعافيهم بشكل تام وعودتهم لممارسة حياتهم الطبيعية.

    ويتوقع أن تكون خدمات هذا المركز متاحة بشكل عام للمرضى الذين يعملون ويقيمون في المنطقتين الغربية والشمالية من دولة قطر، كما سيساعد هذا المركز في توفير الأسرّة التي يخليها مرضى النقاهة لمرضى آخرين ممن هم بحاجة للرعاية الصحية الحرجة في المستشفى.

    وقد أزاحت الدكتورة حنان الكواري، الستار عن اللوحة التذكارية للافتتاح، وقالت في تعليق لها حول الدور الذي سيؤديه هذا المركز:" ننظر إلى مركز نقاهة المرضى كجزء أساسي من منظومة الرعاية الصحية في المنطقة الغربية من دولة قطر حيث نحرص دائمًا على تقديم كل ما يحتاجه المرضى من رعاية صحية في هذه المنطقة".

    ويأتي افتتاح هذا المركز في أعقاب افتتاح " بيت الضيافة" في شهر سبتمبر الماضي في مدينة حمد بن خليفة الطبية والذي استحدثت المؤسسة من خلاله نموذجًا جديدًا من الرعاية الصحية يعتمد في أساسه على مفهوم التركيز على إيجاد البيئة الملائمة لاستشفاء وتعافي المرضى، وتضيف الدكتورة حنان الكواري:" يأتي توسيع نطاق خدماتنا في المستشفى الكوبي في إطار الجهود المبذوله لتطوير مرافق وخدمات المؤسسة وصولاً إلى الهدف الأسمى والمتمثل في تأسيس مرافق وخدمات رعاية صحية متميزة في كافة مناطق الدولة".

    ومن جهته أشار السيد فيل لووين، المدير التنفيذي للمستشفى الكوبي، إلى أن مركز نقاهة المرضى في المستشفى الكوبي سيعمل على التحقق من تلقي المرضى الذين يمرون بفترة النقاهة لأفضل مستوى من الرعاية الصحية قبل خروجهم نهائيًا من المستشفى، وقال: " يوفر المرفق الجديد بيئة استشفائية ملائمة للمرضى يتمتعون فيها بالراحة والهدوء إلى أن يستردوا عافيتهم ويتم خروجهم من المستشفى نهائيًا".

    ويقوم على خدمة المرضى في مركز نقاهة المرضى فريق من الكوادر التمريضية التي تعمل على مدار الساعة حيث يقوم الممرضون بزيارة المريض مرتين يوميًا للتأكد من أن المريض يتعافى بصورة طبيعية، وأنه قد أعطي الأدوية الموصوفة له بدقّة وبانتظام، كما يوجد مجموعة من الأطباء المناوبين على مقربة من المركز وعلى أتم الاستعداد للاستجابة في حال دعت الضرورة الطبية ذلك.